موقع الشاعر مائن السليم YOU COULD PUT BANNER/TEXT/HTML HERE, OR JUST REMOVE ME, I AM IN header.htm TEMPLATE

جديد المقالات


جديد الصور

جديد الفيديو

الموجودون الآن


تغذيات RSS

01-26-2011 09:50 PM

جـــرِّدِ الفعل لا تركتَ مزيدا=و تخــفَّفْ فما اقتحمتَ جديدا
إن شققتَ البيان شعراً و نثراً=فهو صوتٌ و ما رميت بعيدا
سقفك الصمتُ صرخةٌ في خواءٍ=لا تسلْ بعدها الصدى أن يعودا
أيُّها الغافي فوق بئرٍ سخيٍّ=تنهلُ الوهمَ ما استطعتَ ورودا
هل مللت الدلاء و استعْذبَتْها=قدماك - التي قطَعتَ - قيودا ؟!
أم تراءتْ لك الظلالُ رمالاً=فعزفتَ الرؤى عليها نشيدا ؟!
أنتَ ... ما أنت غير ثقب هزيلٍ=تنزف الريحُ من يديهِ صديدا ؟!
خائفاً تخصِف السكون و تنأى=وخجولاً تحقن الوعودَ وعودا ؟!
لم تـذرْ رعشـةً تهزُّ بها في=وحشـة الموت خافقاً أو وريدا
سوف يبـتزُّ بعضُها بعضَه=و سيلقي عـليـكَ قولاً شديدا
ها هو الماءُ إن طغى مستبداً=ترك الحقلَ في مداهُ حصيدا
لستَ للَّحظة التي لم تصفها=خلجاتٌ .. و زوَّرتك شهيدا !!
فتحرَّرْ ... إن كان يكفيك قولٌ=و تجدَّدْ .. إذا اختُــزِلتَ وحيدا !!
هكذا تنتهي الظلالُ رمالاً=تتلاشى معالماً و حدودا !!

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1245


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في مائن السليم
  • أضف محتوى في facebook


مائن السليم
تقييم
3.78/10 (43 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.